فرق زيلاشية بصمت على مستوى ممتاز خلال مرحلة الذهاب من القسم الممتاز للعصبة الجهوية

بعد نهاية الشطر الأول من لطولة القسم الممتاز للعصبة الجهوية طنجة تطوان الحسيمة لكرة القدم، نحنل الفرق الزيلاشية المرتبة الثالثة لتحافظ على حظها في لعب مقابلات السد المؤدية إلى القسم الوطني الثاني هواة لكرة القدم.

فريق الشباب الأصيلي، الذي لعب مقابلة السد خلال الموسم الكروي المنصرم، يحتل المرتبة الثالثة ضمن مجموعة A بـ 22 نقطة بفارق خمس نقاط على متصدر المجموعة رجاء بني مكداة وأربع نقاط عن الوصيف اتحاد إمزورن.

وتمكن فريق الشباب الأصيلي خلال مرحلة الذهاب من تحقيق 7 انتصارات وتعادل واحد وثلاث هزائم، إذ يراهن الفريق على احتلال المرتبة أولى أو وصافة المجموعة خلال مرحلة الإياب حتى يتمكن من لعب مقابلة السد التي تمكنه من الصعود للقسم الوطني الثاني هواة.

من جانبه يحتل فريق شباب الدغاليين المرتبة الثالثة بمجموعة B، بـ 21 نقطة على بعد نقطتين من متصدر المجموعة وداد طنجة ومناصفة مع المحتل المرتبة الثانية نادي شباب علم طنجة الذي يتفوق على شباب الدغاليين بالنسبة العامة فقط.

وتمكن فريق شباب الدغاليين الذي يعاني من صعوبات مادية كبيرة، من تحقيق 6 انتصارات وتعادلين وثلاث هزائم، حيث يسعى الفريق الزيلاشي على الحصول على المراتب المؤهلة الى مقابلات السد التي تمكنهم من تحقيق حلم الصعود إلى القسم الوطني الثاني هواة.

هذا وتمكن الممثلين لكرة القدم الزيلاشية بقسم الممتاز للعصبة بجهة الشمال، خلال مرحلة الذهاب من تقديم مستوى طيب مكنهم لحدود الساعة من الحفاظ على حضوضهم في الدفاع على حلم الصعود للقسم الوطني الثاني هواة.